الرئيسية / الأخبار / الأخبار العامة / سباق للحمام الزاجل من حفر الباطن إلى صفوى بمشاركـة 13 دولة

سباق للحمام الزاجل من حفر الباطن إلى صفوى بمشاركـة 13 دولة

أحمد المسري

تنافست 806 طيور زاجلة من 13 دولة عربية وأجنبية على قطع مسافة 500 كيلو متر في المسابقة التي أقامتها نقطة الصفا الدولية بنادي الصفا الرياضي بصفوى.

وأوضح رئيس النادي محمد غلاب أن المنافسة دولية وهي تحت مظلتنا، وهي تشجع التنافس بين الدول لتأسيس واختيار الحمام الزاجل الأصيل، علما بأن المنافسة جمعت أكثر من 180 متنافسا، بمشاركة 13 دولة عربية وأجنبية، والدول العربية المشاركة هي المملكة، والكويت، والبحرين، والإمارات، وعمان، والعراق، ومصر، والأجنبية هي بلجيكا، وهولندا، وألمانيا، والدنمارك، والفلبين، والهند.

وأكد رئيس اللجنة المنظمة لسباق نقطة الصفا الدولي للحمام الزاجل تقي اليوسف أن المسابقة تم الإعداد لها قبل 8 أشهر، وذلك بتجميع الطيور الزاجلة وتربيتها؛ من أجل التعود على الموقع، وتم تربيتها في أماكن مخصصة لهذه الطيور.

وأبان اليوسف أن المسافة التي تم إطلاق الطيور منها هي بعد حفر الباطن بحوالي 150 كيلو مترا، مشيرا إلى أن المسافة المحددة كانت 500 كيلو متر، وهذا السباق هو النهائي.

وأضاف: إن المسابقة بدأت باستقبال فرخ الحمام الزاجل وهو في عمر شهر إلى شهرين ويربى حتى يبلغ من العمر 9 أشهر تقريبا وما فوق، وتوضع في كل طير حلقتان ممغنطتان -حلقة في كل رجل- من لونين مختلفين كحلقة عامة، وحلقة خاصة يعرف فيها عن الطير وعمره وصاحبه وبلده، ويعيش الطير في مجمع الطيور فترة من الزمن؛ ليتعرف على الموقع ثم يبدأ التدريب وإخراجه، ففي بداية الأمر يدرب على سباق بمسافة قصيرة حتى يصل للمسافات البعيدة والتي تكون سباقات ابتدائية، حيث دربت على مسافة 200 كيلو متر، وقد كانت مرحلة تجميع نقاط للطيور.

ولفت رئيس اللجنة المنظمة اليوسف إلى أن الطيور أطلقت الساعة 7:15 صباحا، وفي الأجواء العادية تأخذ فترة 6 ساعات تقريبا لوصول أول طير إن كانت الأجواء بلا معوقات مثل الرياح، وأكد أن قيمة الجوائز تصل إلى 240 ألف ريال.

عن صفوى اليوم

شاهد أيضاً

بدءا من الغد.. حظر صيد «أسماك الكنعد» في المملكة لمدة شهرين

أعلن البرنامج الوطني لتطوير قطاع الثروة السمكية، عن بداية حظر صيد أسماك الكنعد للعام الحالي …