الرئيسية / الأخبار / الأخبار العامة / رئيس نادي الصفا.. المؤشرات تشير بأن السارق هو أحد الموظفين

رئيس نادي الصفا.. المؤشرات تشير بأن السارق هو أحد الموظفين

اتخذت التحقيقات في السرقة التي تعرض لها نادي الصفا بصفوى منحى جديدا، بعدما وجهت إدارة النادي أصابع الاتهام إلى أحد الموظفين العاملين في النادي، واستُدعِي ثلاثة أشخاص من بينهم “سعوديان” وآخر من جنسية عربية للتحقيقات التي لا تزال جارية في مركز الشرطة بمدينة صفوى.

وبين ضياء الأسعد رئيس نادي الصفا المكلف وفقا لـ “الرياضية”، أن شرطة صفوى طلبت مقطعا مصورا لإحدى الكاميرات المركبة على أحد الأبراج العالية في الشارع الموازي للمنشأة، وقال: “كل المؤشرات تشير إلى أن السارق هو أحد الموظفين في النادي، لأنه اختار النافذة التي يسهل فتحها، وتمت السرقة باحترافية، وهذا يدل على أن السارق خطط جيداً، ويعرف تماماً الطريق السهل للوصول إلى صندوق الأموال”.

وأضاف: “أبلغنا شرطة صفوى ببعض الأسماء التي تدور حولهم الشكوك من الموظفين التابعين للنادي، وهم بدورهم يواصلون التحقيقات وسط تعاون كبير من الجهات المعنية”.

وكشف الأسعد أنهم بصدد مخاطبة شركة الأمن الصناعي لتركيب عدد أكبر من الكاميرات في أكثر من مكان لتلافي مثل هذه الأحداث مستقبلا، علما بأنها المرة الأولى التي تحدث في النادي، وتنتظر الإدارة التقرير النهائي من مركز الشرطة للبدء في إجراءات استخراج جواز بديل من السفارة المغربية لاختصاصي العلاج الطبيعي بعد أن فقد مع المسروقات.

عن صفوى اليوم

شاهد أيضاً

في الملتقى الرياضي بصفوى.. الدكتور “أيمن الرفاعي” يسلط الضوء على أهمية الحوكمة لنجاح الأندية الرياضية

تأكيداً على دوره بنشر الوعي والتثقيف الرياضي، استضاف الملتقى الرياضي بصفوى يوم الخميس 13 رمضان …